آخر تحديث للموقع :20:23


رئاسة الجمهورية تحتسب والي القضارف ورفاقه

صالح سيوارى في مسقط رأسه بالولاية الشمالية
احتسبت رئاسة الجمهورية عند الله تعالى والي القضارف، المهندس ميرغني صالح سيد أحمد ورفاقه، الذين لقوا مصرعهم نهار يوم الأحد، إثر تحطم مروحية على مدرج مطار محلية القلابات الحدودية بعد فقدان قائدها السيطرة عليها لحظة الهبوط.


كما نعت الرئاسة في بيان تحصلت شبكة "الشروق"، عليه، وزير الزراعة بالولاية، عمر محمد إبراهيم دانفي، ومدير إدارة الحدود، صلاح عمر إبراهيم الخبير، ومدير مكتب الوالي، مجدي حسن النور، وقائد اللواء الخامس بالفرقة الثانية، عميد ركن يوسف الطيب يوسف، ونائب مدير شرطة الولاية، عميد شرطة النور أحمد، ورائد محيي الدين الريح، ضابط استخبارات الفرقة الثانية.


ورئاسة الجمهورية إذ تحتسب هذه الكوكبة الخيّرة، تسأل الله تعالى أن يتقبل جهادهم وخدمتهم لبلادهم في تفان ونكران ذات، كان ثمنه بذل أرواحهم رخيصة لأجل السودان وشعبه، وأن يسكنهم فسيح جناته، وأن يمن بالشفاء العاجل على المصابين.


هذا وقد أفاد مراسل "قناة الشروق" بالقضارف، أن الناجين من الحادث هم: مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني، ومدير الإعلام بمكتب الوالي الطيب الشريف، وإثنان آخران، وبدأت حكومة القضارف في تلقي العزاء في المتوفين.


إلى ذلك تقرر نقل جثمان والي القضارف ميرغني صالح بطائرة إلى الولاية الشمالية، ليوارى في مسقط رأسه في "قرية بنا" شمال مدينة دنقلا.


 



سونا


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."