آخر تحديث للموقع :20:45


فرقة حديثة للجيش تحمي النفط بجنوب كردفان

الفرقة يقودها اللواء كمال عبدالمعروف قائد المتحرك الذي حرر هجليج
تفقد وزير الدفاع السوداني صباح الخميس فرقة حديثة للجيش تم انشاؤها بالقطاع الغربي لولاية جنوب كردفان لحماية منشآت البترول. ويقود الفرقة اللواء كمال عبدالمعروف الذي قاد متحركاً للجيش حرر حقل هجليج النفطي من قوات جنوب السودان.


ووقف وزير الدفاع الفريق أول عبدالرحيم محمد حسين على أوضاع الفرقة 22 مشاة التي أنشئت حديثاً بمدينتي بليلة وبابنوسة، وكان في استقباله بمطار بليلة والي جنوب كردفان أحمد هارون وأعضاء حكومته، بجانب قائد الفرقة.


كما وقف الوزير والوفد المرافق على الترتيبات المتعلقة باستكمال مطلوبات الفرقة 22 والأوضاع الأمنية ضمن نطاق مسؤوليتها.


وخاطب كل من وزير الدفاع ووالي جنوب كردفان قيادات الإدارة الأهلية الذين اجتمعوا برئاسة الفرقة 22.


 وتفقد الوفد الأسلحة التي جمعتها لجان الفرقة من المواطنين مثمنين الجهود التي ظلت تضطلع بها قادة الفرقة 22 من أجل إرساء دعائم الأمن والاستقرار بنطاق مسؤوليتها التي تشمل أيضاً حماية شركات البترول التي يقع معظمها بالمنطقة.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (2)
  • العقرب
    نسأل الله ان ينصركم ويثبت اقدامكم ويسدد رميتكم يا حماة الوطن ..
  • أبوعبدالله  - تأمين الحدود وتوزيع القوات في شكل نقاط وتشكيل حسب
    يجب توزيع القوات في نقاط تحمي بعضها البعض وحسب الطبيعة وحسب المهددات الأمنية
    حولها بحيث يتم تأمين كامل للمنطقة عبر مخطط على الخريطة ثم يطبق على الطبيعة
    وبدراسة

    وادعو وزير الدفاع لتوفير الامن في جميع المناطق وخاصة دارفور الذيت ذاقوا الويلات
    والحروب يكفى هذا يجب تامين جميع ولايات السودان وتأمين كافة الحدود خاصة مع الجنوب
    وتشاد ومصر وليبيا واريتريا اثيوبيا

    وزيادة القوات ورفع قدرات الفرد وخاصة التسليح المتطور واللبس وسرعة الاتصال والرد
    وانشاء كاميرات مراقبة في بعض المناطق وخاصة جبل مرة والحدود
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."