آخر تحديث للموقع :20:20


الركابي يدعو الدنمارك لزيادة التعاون والشراكة الاقتصادية

الركابي أكد حاجة البلاد لمزيد من مشروعات الطاقة الشمسية
أكد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، محمد عثمان الركابي، لدى لقائه وكيل وزارة الخارجية الدنماركي، أهمية التعاون الاقتصادي بين البلدين في كافة المجالات الاقتصادية، داعياً لمزيد من التعاون في الفترة المقبلة لإحداث الشراكات الاقتصادية والاستثمارية.


وأطلع الركابي، يوم الإثنين، وفق وكالة السودان للأنباء، الوفد الدنماركي على التحديات الأساسية التي تواجه الاقتصاد المحلي، التي تتمثل في آثار الحصار الاقتصادي وانفصال دولة الجنوب، الذي يعتبر أساس الاختلالات النقدية، خاصة ارتفاع معدلات التضخم وتذبذب أسعار الصرف مقابل الجنيه والديون الخارجية.


وأشار إلى أن الدولة تسعى في كل المحاور لحل ديون البلاد عبر مبادرة إعفاء الديون الخارجية، مبيناً أن الأولويات الاقتصادية تركز على تفعيل الاستثمار في الفرص المتاحة.


ولفت خلال حديثه للوفد، إلى التعديلات التي طرأت على قانون الاستثمار والإصلاحات من أجل جذب المستثمرين، وأكد حاجة البلاد لاستثمارات إضافية في مجال الطاقة الشمسية.


وقال إن البلاد تتمتع بميزات نسبية كبيرة في الاستثمار وتنوع الموارد بما فيها الذهب والنحاس، بجانب زراعة المحصولات النقدية والثروة الحيوانية، إضافة إلى وجود العديد من المناطق السياحية.


بدوره ثمن وكيل وزارة الخارجية الدنماركية، كونسين أوسفورط، استكشاف مجالات الاستثمار المتاحة في البلاد، قبل أن يستفسر عن آثار الحصار الاقتصادي على التجارة والاستثمار والشركات العاملة في السودان.


 



سونا


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."