آخر تحديث للموقع :01:01


البدء في تفريغ آلاف الأطنان من المواد البترولية

والي البحر الأحمر يتفقد عمليات تفريغ البواخر الناقلة للمواد النفطية
استنفرت هيئة الموانئ البحرية منسوبيها في ميناء الخير للبترول ببورتسودان، للإسراع في تفريغ باخرتين حمولة الواحدة 45 ألف طن من الجازولين، وباخرتين تحملان جملة 76 ألف طن من البنزين، بجانب باخرة غاز بحمولة 5 آلاف طن.

ووقف والي البحر الأحمر، علي أحمد حامد، الثلاثاء، رفقة وزير المالية ومدير عام الموانئ بميناء الخير للبترول، على عملية تفريغ وانسياب المواد البترولية من الجازولين والبنزين والغاز المُسال إلى مستودعات التخزين.

واطمأن حامد على كمية الوقود الواصلة الميناء وترتيبات الموانئ في سرعة تفريغ البواخر المحملة بالجازولين والبنزين والغاز.

وأكد وصول عدد من بواخر الوقود إلى الميناء، وأن هذه الكميات تنساب الآن بشكل طبيعي لمستودعات المخزون الاستراتيجي والشركات، ومنها تنقل لمستودعات الشجرة وبقية الولايات.

وأشار حامد إلى توجيهاته للمرور والجهات ذات الصلة العاملة بالطريق القومي، بتسهيل حركة ناقلات البترول وصولاً لمناطق الاستهلاك المحلي، مشيداً بمجهودات وزارة المالية والنفط في توفير المواد البترولية.

كما أشاد بهيئة الموانئ للعمل الجاري في إضافة مرابط جديدة بميناء الخير للبترول، والتي من شأنها المساهمة في سرعة تفريغ البواخر المحملة بالمواد البترولية.

من جانبه أكد مدير هيئة الموانئ، استمرار العمل في توسعة الميناء وجاهزية الموانئ من حيث إنجاز المهام المطلوبة، من خلال تجهيزات المرابط وسرعة الإجراء لسد الثغرات إن وجدت.

يُذكر أن هذه الكميات التي وصلت الميناء متوقع وصولها للولايات خلال الساعات المقبلة.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."