آخر تحديث للموقع :20:20


الخرطوم وأديس تبحثان قضايا التعاون الاقتصادي والتجاري

الدرديري يزور إثيوبيا لأول مرة بعد تسلّمه مهام وزير الخارجية
بحث وزير الخارجية السوداني، د.الدرديري محمد أحمد، مع نظيره الإثيوبي، ورقينا قبيو، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الجمعة، قضايا التعاون الاقتصادي والتجاري وتعزيز فرص التعاون في مجال النقل البري والربط السككي، وبحث مسار استخدام إثيوبيا لميناء بورتسودان.

وأفاد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، السفير قريب الله الخضر، في تعميم صحفي تلقت شبكة "الشروق" نسخة منه، أن المباحثات تركزت على ملفات العلاقات الثنائية السياسية والاقتصادية.

وقال الخضر إن الجانبين اتفقا على الإسراع في عقد اللجنة الاقتصادية العليا بالخرطوم برئاسة نائب رئيس الجمهورية، ونائب رئيس الوزراء من الجانب الإثيوبي.

وأوضح أن الوزيرين بحثا مسار تحقيق السلام بجنوب السودان من خلال مبادرة الـ"إيقاد" لتنشيط اتفاق السلام، واتفقا على تسريع وتيرة تحركات المجلس الوزاري بما يؤدي إلى توصل الفرقاء هناك إلى اتفاق ينهي الحرب التي تطاول أمدها، وتأثر بها المواطنون هناك، وامتدت آثارها إلى دول الإقليم.

وأضاف الخضر "تداول الجانبان بشأن التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية، وتطابقت رؤاهما حولها، واتفقا على تعزيز التنسيق بينهما في أروقة المنظمات الإقليمية والدولية".

وتعتبر الزيارة الأولى لوزير الخارجية، د.الدرديري محمد أحمد، إلى إثيوبيا منذ تسلّمه منصبه، حيث زار القاهرة والرياض هذا الأسبوع.

هذا وحضر جلسة المباحثات وزير الدولة بالخارجية الإثيوبي، هيروت زمنة، وعدد من المسؤولين بمقر الخارجية بأديس أبابا.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."