آخر تحديث للموقع :09:17


مشار يوقف مسؤولاً رفيعاً بحركته لتجارته في أشجار التيك

مشار أمر بتشكيل لجنة للتحقيق حول المزاعم ضد الحاكم ورفع حصانته
أوقف رئيس الحركة الشعبية في المعارضة المسلحة د. رياك مشار، حاكم ولاية نهر ياي "متاتا فرانك" من العمل، على خلفية تحقيق كشف تورط مسؤول المعارضة في تعاملات غير قانونية في تجارة أشجار التيك وتصديرها ليوغندا.


وكان الصحفي الكيني جون آلان نامو، قد كشف الشهر الماضي عن الفساد في جنوب السودان، وأورد اسم حاكم المعارضة بولاية نهر ياي ماتاتا فرانك، وخاصة تورطه في صفقات غير قانونية في بيع أشجار التيك وتصديرها إلى يوغندا.


ووفقاً لقرار الإيقاف، فقد أمر مشار بتشكيل لجنة للتحقيق حول المزاعم الموجهة ضد حاكم ولاية نهر ياي في المعارضة، بعد رفع حصانته للمثول أمام لجنة التحقيق.


وأكد نائب المتحدث العسكري في المعارضة لام فول قبريال، في تصريح لراديو تمازج، تعليق نشاط الحاكم وإحالته للتحقيق بسبب الفيلم الوثائقي عن الفساد في جنوب السودان.


وتابع لام "نعم، لقد تم إيقافه وتم تكليف نائبه وهو الآن في انتظار التحقيق"، وأوضح في حديثه أن قيادة المعارضة المسلحة، لم تقرر بعد في قضيته، بعد أن ورد اسمه في ذات التحقيق الصحفي.


 



وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."