آخر تحديث للموقع :13:11


السفير البريطاني يناقش مع "الشعبية" الانتقال من الحرب للسلام

السفير البريطاني في السودان عرفان صديق مع وفد من الحركة الشعبية
استقبل السفير البريطاني في السودان عرفان صديق، وفداً من الحركة الشعبية جناح مالك عقار، وناقش مع الوفد الذي ضم نائب الرئيس ياسر عرمان والأمين العام إسماعيل جلاب والمتحدث الرسمي مبارك أردول، قضايا الانتقال من الحرب إلى السلام.


وقال الناطق الرسمي باسم وفد الحركة إحسان عبدالعزيز، في بيان، إن اللقاء تناول قضايا الانتقال من الحرب إلى السلام ومن الشمولية للديمقراطية ومن الدولة الآحادية إلى دولة المواطنة بلا تمييز.


وأوضح أن وفد الحركة دعا المجتمع المدني والسياسي لأخذ قضايا الحروب ومصير ملايين السودانيين اللاجئين والنازحين، كقضية رئيسة والخروج بإعلان يعترف بالجذور التي قادت إلى الحروب، وبقضايا النازحين واللاجئين والأسرى كقضايا رئيسة.


وشدد على أنه دون حل هذه القضايا فإنه لا مستقبل لبناء نظام جديد.


وقال عبدالعزيز إن اللقاء ناقش كذلك مهام الحكومة الجديدة المرتقبة، التي قال إنها يجب أن تُكون وفداً للتفاوض لتوقيع اتفاق سلام شامل مع الحركات المسلحة بضمانات إقليمية ودولية.


ورحب بوفد الجبهة الثورية الذي ينوي للحضور إلى الخرطوم للمشاركة في العملية السياسية الجارية.


وشدد وفد الحركة، بحسب عبدالعزيز، على ضرورة استمرار المجتمع الدولي في دعمه لتشكيل حكومة مدنية ذات صلاحيات فعلية على كافة المستويات.


وقال إن الحركة أبلغت السفير البريطاني أنها ستسعى لتمثيل واسع للنساء والشباب وقوى الهامش في ترتيبات الانتقال.



شبكة الشروق


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."