آخر تحديث للموقع :17:44


غندور: "إعلان الرياض" يرحب بالحوار ويرفض الحصار

الاجتماعات التحضيرية لقمة المنطقتين العربية واللاتينية اعتمدت إعلان الرياض
كشف وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، أن "إعلان الرياض" الذي اعتمدته الاجتماعات التحضيرية لقمة المنطقتين العربية واللاتينية، يتضمن ترحيباً بالحوار الوطني الذي انطلق في الخرطوم منذ الشهر الماضي، وانتقد الحصار الأحادي الذي يتعرض له السودان.


ووصل الرئيس عمر البشير إلى الرياض يوم الثلاثاء، للمشاركة في قمة دول المجموعتين العربية وأمريكا الجنوبية، والتي ستنعقد مساء الثلاثاء، وكان في مقدمة مستقبليه بمطار الرياض، خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.


وقال غندور إن الاجتماعات التحضيرية لقمة المنطقتين العربية واللاتينية، اعتمدت إعلان الرياض الذي تضمن قضايا تهم السودان أهمها الاجتماع الأول للجنة الزراعية للمنطقتين العربية واللاتينية، الذي سينعقد بالخرطوم في فبراير المقبل.


وأضاف في تصريح صحفي، أن الإعلان تضمن قضايا عربية على رأسها القضية الفلسطينية وقضايا دول أمريكا اللاتينية، كما حوى الترحيب بقضايا الحوار الوطني الجاري حالياً بالخرطوم، والحصار الأحادي الذي يتعرض له السودان .


وأوضح غندور أن الرئيس عمر البشير سيلتقي على هامش القمة العربية اللاتينية كلاً من ملك البحرين، وأمير دولة قطر، والرئيس الفنزويلي، بجانب رئيس البرلمان الجزائري، الذي يحمل رسالة خاصة للبشير .


وكشف أنه التقى بوزير خارجية البرازيل وبحثا دفع الاستثمار بالسودان، كما التقى بوزير خارجية شيلي وناقش معه الاستفادة من إمكانياتها في استخراج المعادن بالسودان.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."