آخر تحديث للموقع :00:28


جامعة الجزيرة: أحداث كلية الدراسات التجارية بالهلالية عمل جنائي

مجلس الجامعة يدعو للتعامل بحزم مع أعمال التخريب
أكد مجلس جامعة الجزيرة أن الأحداث التي شهدتها كلية الدراسات التجارية بمدنية الهلالية خلال الفترة الماضية، تعتبر أمراً جنائياً وتعدياً غير مبرر. ودعا المجلس خلال اجتماعه، يوم السبت، إلى ضرورة التعامل بحزم مع القضية.


وكانت كلية الدراسات التجارية بمدينة الهلالية قد شهدت خلال الفترة الماضية أحداث عنف بين الطلاب أدت إلى حرق مكاتب بالكلية وممتلكات تتبع لإدارة الجامعة بخلاف الإصابات التي تعرض لها بعض الطلاب نتيجة العنف الطلابي.


وكانت السلطات قد أوقفت نحو 184 طالباً يشتبه في ضلوعهم واشتراكهم في هذه الأحداث، حيث تم التحفظ على بعضهم قيد التحري والتحقيق، فيما تم إطلاق سراح آخرين بالضمانة الشخصية.


وأدان المجلس أحداث التخريب التي شهدتها كلية الدراسات التجارية بالهلالية، معلناً رفضه لتدمير وتخريب المؤسسات العامة واعتبره أمراً غير مقبول.


 ودعا المجلس للتعامل بمنتهى الحزم في هذه القضية باعتبارها أمراً جنائياً وتعدياً غير مبرر، مشدداً على ضرورة أن يأخذ القضاء مجراه؛ حفاظاً على الأرواح والممتلكات. كما وقف المجلس على تفاصيل هذه الأحداث من خلال التقارير المقدمة له، حيث ما زالت القضية في مرحلة النيابة والتحري.


وأجاز مجلس جامعة الجزيرة في ذات الاجتماع مقترح موازنة العام 2019، التي تأتي في ظل تعقيدات اقتصادية، ودعا لضرورة التنسيق مع وزارة التعليم العالي في جانب إعداد الميزانيات، كما أجاز المجلس مقترح الهيكل التنظيمي العام للجامعة المعد من قبل لجنة الوصف الوظيفي.



شبكة الشروق + وكالات


التعليقات (0)
علق
بيانات الاتصال:
تعليق:
Security
الرجاء ادخال الكود الموضح في الصورة

!joomlacomment 4.0 Copyright (C) 2009 Compojoom.com . All rights reserved."